«وثائق باندورا»: رؤساء دول وحكومات أخفوا أصولا في ملاذات ضريبية من بينهم ملك الأردن

عاهل الأردن الملك عبدالله. (الإنترنت)

كشف تحقيق نشره الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين، الأحد، أن العديد من القادة، بينهم العاهل الأردني ورئيس وزراء التشيك ورئيسا كينيا والإكوادور، أخفوا ملايين الدولارات عبر شركات خارجية «أوفشور»، لا سيما لأغراض التهرب الضريبي.

ويستند التحقيق الذي أُطلق عليه اسم «وثائق باندورا» وساهم فيه نحو 600 صحفي، إلى حوالي 11.9 مليون وثيقة مصدرها 14 شركة للخدمات المالية، وسلَّط الضوء على أكثر من 29 ألف شركة أوفشور، وفق «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط