لندن تندد بـ«تراجع للحريات الديمقراطية» في الانتخابات الروسية

جنود يدلون بأصواتهم في الانتخابات التشريعية في روسيا. 17 سبتمبر 2012(أ ف ب)

نددت بريطانيا، الإثنين، بسير الانتخابات التشريعية في روسيا التي حقق الحزب الحاكم فيها انتصارًا ساحقًا، معتبرة أنها «تراجع كبير للحريات الديمقراطية».

وقالت وزارة الخارجية البريطانية، في بيان، إن «التدابير التي اتخذتها السلطات الروسية لتهميش المجتمع المدني وإسكات وسائل الإعلام المستقلة ومنع المرشحين المعارضين الحقيقيين من المشاركة في الانتخابات، تنتهك التعددية». وأعربت عن أسفها للقيود المفروضة على المراقبين الدوليين، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وفي وقت سابق الإثنين ندّد الاتحاد الأوروبي بما وصفه بـ«مناخ الترهيب» في الفترة التي سبقت الانتخابات التشريعية في روسيا، وانتقد غياب مراقبين مستقلين للانتخابات.

وعلى الرغم من ذلك، شكر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الإثنين، الروس على «ثقتهم» في الانتخابات التشريعية التي سجل خلالها الحزب الحاكم فوزًا واضحًا، لكن المعارضة انتقدتها، مشيرة إلى حصول مخالفات كبيرة، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط