فرنسا تلغي احتفالا في واشنطن على خلفية صفقة الغواصات

الرئيسان الفرنسي إيمانويل ماكرون والصيني شي جينبينغ يتصافحان في بكين. (أرشيفية: أ ف ب)

ألغت السلطات الفرنسية حفل استقبال كان مقررًا، الجمعة، في واشنطن بحسب ما أفاد مسؤول طلب عدم الكشف عن اسمه الخميس لوكالة «فرانس برس»، بعد فسخ عقد تزويد غواصات فرنسية لأستراليا، ما أدى إلى أزمة بين باريس وواشنطن.

وكان حفل الاستقبال سيقام في مقر إقامة السفير الفرنسي في واشنطن بمناسبة ذكرى معركة بحرية حاسمة في حرب الاستقلال الأميركية توجت بانتصار الأسطول الفرنسي على الأسطول البريطاني في 5 سبتمبر 1781.

- بعد اتفاق «أوكوس» الأمني.. بايدن يبعث برسالة طمأنة إلى فرنسا

وأمس أبدت مجموعة «نافال غروب» الفرنسية للصناعات الدفاعية «خيبة أمل كبرى» إثر إعلان أستراليا، أنها ستستحوذ بموجب شراكة جديدة أبرمتها مع الولايات المتحدة وبريطانيا على غواصات تعمل بالدفع النووي وبالتالي إلغاء صفقة ضخمة بقيمة 31 مليار يورو لشراء غواصات فرنسية تقليدية.

وقال الرئيس الأميركي جو بايدن إن الشراكة تسعى إلى تعزيز الاستقرار في منطقة المحيطين الهندي والهادئ، حيث توسع الصين قوتها العسكرية ونفوذها.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط