تمديد الإغلاق لاحتواء «كوفيد» في العاصمة الأسترالية

شارع شبه خال في كانبيرا بتاريخ 12 أغسطس 2021. (أرشيفية: أ ف ب)

مددت السلطات الأسترالية، الثلاثاء، تدابير الإغلاق الرامية للحد من انتشار فيروس كورونا في العاصمة كانبيرا حتى منتصف أكتوبر، مشيرة إلى أن الإجراء ضروري بالتزامن مع تكثيف حملة التطعيم.

وصدرت أوامر لسكان كانبيرا البالغ عددهم حوالي 400 ألف بالتزام منازلهم منذ 12 أغسطس، عندما اكتُشفت إصابة واحدة بكوفيد، حسب وكالة «فرانس برس».وبوجود أكثر من 250 إصابة نشطة حاليًا، لا تزال مجموعة الإصابات التي تسببت بها المتحورة «دلتا» شديدة العدوى صغيرة لكن يتم التعامل معها بحذر شديد في مدينة تجنّبت بدرجة كبيرة تفشي الفيروس بشكل واسع.

أستراليا والحد من انتقال العدوى
وقال رئيس وزراء أراضي العاصمة الأسترالية، أندرو بار، «إن السلطات تسعى للحد من انتقال العدوى فيما تتأكد من تطعيم أكبر نسبة ممكنة من سكان كانبيرا». وأفاد للصحفيين: «هذا الطريق الأكثر أمانا للمضي قدما وسيفضي إلى عيد ميلاد وعطلة صيف وعام 2022 أكثر أمانًا».

اقرأ ايضا: بريطانيا: «كوفيد» أسهم في إعادة إحياء المنتجعات الساحلية

وتسارعت وتيرة إطلاق اللقاحات في أستراليا خلال الأشهر الأخيرة مع سعي ملايين السكان الخاضعين لتدابير الإغلاق في جنوب شرق البلاد الأكثر كثافة سكانية (بما في ذلك سيدني وملبورن) لتلقي اللقاحات. وتلقى حوالي 53% من الأشخاص البالغة أعمارهم فوق 16 عامًا في المنطقة الجرعتين، وهو أعلى معدل تطعيم على مستوى أستراليا حيث تتفشى المتحورة «دلتا» في مناطق عدة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط