واشنطن «قلقة» من حكومة طالبان.. وقطر تدعو إلى الحكم على الحركة من تصرفاتها

الناطق باسم طالبان ذبيح الله مجاهد خلال إعلان الحكومة الأفغانية الجديدة، 7 سبتمبر 2021، (ا ف ب)

أعربت الولايات المتّحدة عن «قلقها» إزاء الحكومة التي شكّلتها حركة طالبان في أفغانستان الثلاثاء، مؤكّدة أنّها ستحكم عليها «بناءً على أفعالها»، لا سيّما ما إذا كانت ستسمح للأفغان بمغادرة بلدهم بحريّة.

جاء ذلك التصريح بالتزامن مع زيارة وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إلى الدوحة، حيث يجري محادثات تتمحور حول الوضع في أفغانستان، حسب وكالة «فرانس برس».

وقال ناطق باسم الخارجية الأميركية: «نلاحظ أنّ قائمة الأسماء التي أُعلنت تتكوّن حصراً من أفراد ينتمون إلى طالبان أو شركاء مقرّبين منهم ولا تضمّ أيّ امرأة، نحن نشعر بالقلق أيضاً إزاء انتماءات بعض الأفراد وسوابقهم»، مضيفا «رّغم ذلك، فإنّنا سنحكم على طالبان من خلال أفعالها وليس من خلال أقوالها».

في حين، اعتبرت مساعدة وزير الخارجية القطري لولوة الخاطر أنّ طالبان أظهرت «براغماتية»، وينبغي الحكم عليها بناءً على تصرفاتها.

وقالت في مقابلة مع الوكالة الفرنسية: «أظهروا قدرا كبيرا من البراغماتية.. دعونا نغتنم الفرص المتاحة ، ونحكم على تصرفاتهم»، مكملة: «إنّهم الحكّام الفعليون، ولا شك في ذلك أبدا».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط