بيان من «حزب الله» يعلق على فرار 6 أسرى فلسطينيين من السجون الإسرائيلية

الأمين العام لجماعة «حزب الله» اللبنانية حسن نصر الله. (الإنترنت)

أصدر «حزب الله» اللبناني، اليوم الإثنين، بيانًا بشأن فرار ستة أسرى فلسطينيين من سجن «جلبوع» الإسرائيلي.

ووصف «حزب الله»، في بيان له، عملية هروب الأسرى الفلسطينيين بـ«الإنجاز النوعي الذي يشكل صفعة قوية لقوات الاحتلال وإجراءاتها الأمنية ‏المتشددة»، موجهًا التهنئة إلى «الشعب الفلسطيني وفصائل المقاومة»، حسب «موقع المنار».

فشل أجهزة الاحتلال الأمنية والاستخباراتية
واعتبر البيان، أن «ما قام ‏به المجاهدون، الذين وصفهم بـ«الشرفاء»، فشلًا ذريعًا لأجهزة الاحتلال الأمنية والاستخباراتية، ودليلًا إضافيًّا على حيوية ‏الشعب الفلسطيني وذكائه وصبره وجهاده المتواصل لتحرير أرضه وأسراه».

- «الجهاد الإسلامي» تحذر إسرائيل من اغتيال الأسرى الفارين من سجن «جلبوع»
- فرار 6 أسرى فلسطينيين بينهم قائد عسكري سابق من سجن إسرائيلي

وشدد «حزب الله»، على ضرورة أن تكون هذه الواقعة «فرصة لتسليط الضوء مجددًا على قضية الأسرى ‏والمعتقلين في السجون الإسرائيلية، وفضح الممارسات التعسفية والانتهاكات الخطيرة ‏بحقهم».

عملية تمشيط
وبدأ الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم، عملية تمشيط واسعة بحثًا عن ستة معتقلين فلسطينيين فروا من سجن جلبوع شديد الحراسة شمال إسرائيل، عبر نفق حفروه على مدى أسابيع. وقدرت مصلحة السجون الإسرائيلية أن عملية الهروب تمت الساعة 1:30 صباح اليوم، عندما فر السجناء الستة عبر النفق، وتم الإبلاغ عنهم من قبل مواطنين إسرائيليين الساعة الثالثة صباحًا.

من جانبه، علق رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت على هروب المعتقلين من سجن جلبوع قائلًا: «حادث خطير يتطلب جهدًا منهجيًّا من قبل قوات الأمن». ويعد سجن جلبوع الذي تأسس في أعقاب الانتفاضة الثانية في فلسطين العام 2000 من أكثر السجون الإسرائيلية  حراسة.

المزيد من بوابة الوسط