الغنوشي يتهم قيس سعيد بالانقلاب على الثورة والدستور

رئيس مجلس نواب الشعب التونسي راشد الغنوشي. (أرشيفية: الإنترنت)

اتهم رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي الرئيس التونسي قيس سعيد بالانقلاب على الثورة والدستور بعدما جمد الرئيس عمل البرلمان، وأقال الحكومة.

ولوحت حركة النهضة التي يتزعمها الغنوشي بدفع أنصارها للنزول إلى الشارع رفضا لقرارات الرئيس سعيد.

وأضاف الغنوشي، في مقابلة مع وكالة رويترز للأنباء: «نحن نعتبر المؤسسات ما زالت قائمة وأنصار النهضة والشعب التونسي سيدافعون عن الثورة».

وقرر الرئيس التونسي قيس سعيد  إعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي من منصبه واتخاذ مجموعة من التدابير إثر انطلاق تظاهرات عنيفة في عدد من شوارع المدن التونسية، اليوم الأحد، الذي يصادف عيد الجمهورية في تونس، في احتجاجات مناهضة لحكومة هشام المشيشي ولحركة «النهضة» التي تدعمها.

وأعلن سعيد، في كلمة متلفزة عبر الصفحة الرسمية للرئاسة التونسية على «فيسبوك» تجميد كل اختصاصات مجلس النواب، وقال: إن الدستور لا يسمح بحل البرلمان لكنه لا يمنع تجميده.

كما قرر رفع الحصانة عن كل أعضاء مجلس النواب ومن يتعلق بهم أي قضايا، وأشار إلى أنه سيتولى رئاسة النيابة العمومية للتحقيق في هذه الملفات، كما قرر الرئيس التونسي تولي رئيس الدولة السلطة التنفيذية بمساعدة حكومة يرأسها رئيس حكومة يعينه رئيس الجمهورية.

المزيد من بوابة الوسط