«رويترز»: ماكرون يغير هاتفه بعد فضيحة التجسس

ماكرون بعد الإدلاء بصوته في الدورة الأولى من الانتخابات المحلية الفرنسية في «لو توكيه» في 20 يونيو 2021.(أ ف ب)

قال مسؤول في الرئاسة الفرنسية إن الرئيس إيمانويل ماكرون غير هاتفه ورقمه في ضوء ما جرى الكشف عنه في قضية برنامج بيغاسوس للتجسس، وذلك في أول تحرك ملموس على صلة بالفضيحة.

وأوضح المسؤول لوكالة «رويترز» «إن لديه عدة أرقام هواتف. هذا لا يعني إن هاتفه قد جرى اختراقه. هذا فقط تأمين إضافي».

وقال الناطق باسم الحكومة الفرنسية جابرييل أتال يوم الخميس إن فرنسا قررت تعديل إجراءات التأمين وخاصة تلك المتعلقة بتأمين الرئيس ماكرون في ضوء القضية.

- ماكرون يدعو إلى اجتماع أمني استثنائي بسبب برنامج التجسس «بيغاسوس»

- «فوربيدن ستوريز»: ماكرون على قائمة الأهداف المحتملة لبرنامج «بيغاسوس» للتجسس

كانت عدة مؤسسات إعلامية دولية قد أجرت تحقيقا خلص إلى أن برنامج بيغاسوس للتجسس استخدم لاختراق هواتف تخص صحفيين وحقوقيين ومسؤولين في عدة دول في فضيحة أثارت ضجة عالمية.

وذكرت صحيفة «لوموند» وراديو فرنسا يوم الثلاثاء أن هاتف ماكرون كان ضمن قائمة أهداف محتملة للمراقبة في المغرب. ونفى المغرب الاتهامات.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل لصحفيين في برلين إنه ينبغي منع وصول البرنامج إلى دول لا توجد بها رقابة قضائية. وفتح الادعاء في المجر تحقيقا في عدة شكاوى مرتبطة بالقضية.

المزيد من بوابة الوسط