قمة لقادة «ناتو» في 14 يونيو ببروكسل

الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، يانس ستولتنبرغ. (الإنترنت)

يعقد قادة الحلف الأطلسي «ناتو» قمة في 14 يونيو في مقر المنظمة في بروكسل، يبحثون خلالها سبل تعزيز استراتيجية المنظمة في وجه تحديات كبرى بينها «أنشطة روسيا العدائية»، على ما أعلن الأمين العام ينس ستولتنبرغ، الخميس.

وقال ستولتنبرغ في بيان نقلته وكالة «فرانس برس»، إن القمة ستبحث «أنشطة روسيا العدائية والخطر الإرهابي والهجمات الإلكترونية وتأثير التغير المناخي على الأمن وصعود نفوذ الصين».

وستكون هذه أول قمة يشارك فيها الرئيس الأميركي جو بايدن، بعدما كان سلفه دونالد ترامب، يوجه انتقادات شديدة إلى المنظمة آخذًا بصورة خاصة على أعضائها وتحديدًا ألمانيا مستوى نفقاتهم الدفاعية المتدني.

وتعقد القمة في وقت تتزايد النقاط الخلافية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ولا سيما حول أوكرانيا، مع نشر موسكو تعزيزات عسكرية قرب حدود هذا البلد.

وتعقد القمة بعيد قرار دول الحلف البدء بسحب قواتها من أفغانستان في الأول من مايو بهدف الانسحاب الكامل بحلول 11 سبتمبر. والدول التي تنشر أكبر قدر من القوات في أفغانستان هي الولايات المتحدة ثم ألمانيا وتركيا والمملكة المتحدة وإيطاليا. وأعلنت ألمانيا أنها ستستكمل انسحابها من أفغانستان بحلول يوليو.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط