طهران تحذر واشنطن من تبعات «التخريب» وفرض «عقوبات»

وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف، في الأمم المتحدة بنيويورك، 24 أبريل 2018 . (أ ف ب)

حذّر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الثلاثاء، من أن «عمليات تخريب» وفرض «عقوبات» لن تدعم موقف الولايات المتحدة في المفاوضات حول الملف النووي الإيراني.

وقال ظريف خلال مؤتمر صحفي بعد 48 ساعة على حادث طال محطة «نطنز» الإيرانية لتخصيب اليورانيوم: «ليعلم الأميركيون أنه لا العقوبات ولا أعمال التخريب ستزودهم بأدوات للتفاوض، وأن هذه الأعمال من شأنها أن تجعل الوضع أكثر تعقيدًا بالنسبة لهم»، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط