«وباء».. بايدن يدعو إلى منع الأفراد الأميركيين من اقتناء الأسلحة النارية

الرئيس الأميركي جو بايدن. (أرشيفية: الإنترنت)


ندد الرئيس الاميركي جو بايدن، اليوم الخميس، بما اعتبره «وباء» أعمال العنف الناجمة عن استخدام الأسلحة النارية في الولايات المتحدة، معددًا سلسلة حوادث إطلاق نار دامية شهدتها البلاد في الأعوام الأخيرة. داعيًّا إلى منع الأفراد الأميركيين من اقتناء بنادق هجومية،

وخلال عرضه خطة محدودة لمكافحة «وباء» العنف الناتج من استخدام الأسلحة النارية، قال بايدن، في خطاب في البيت الأبيض، إن «العنف باستخدام سلاح ناري في هذا البلد هو وباء، إنه عار دولي». وأضاف: «علينا أيضًا أن نحظر البنادق الهجومية والملقمات ذات القدرة الكبيرة»، حسب وكالة «فرانس برس».

ويحلول بايدن الحد من انتشار الأسلحة النارية في الولايات المتحدة؛ حيث لم تتمكن الحكومات المتعاقبة حتى الآن من وقف أعمال إطلاق النار المتكررة. وكشف الرئيس الديمقراطي عن عدة إجراءات «لمواجهة الوباء المرتبط بعنف الأسلحة النارية»، بينها إجراء جديد يهدف إلى «وقف انتشار الأسلحة الخفية» التي تصنع بشكل يدوي، وليس لها رقم تسلسلي.

وسيدعم الرئيس بشكل إضافي الوكالات التي تتولى مكافحة العنف، ويطلب أول تقرير شامل حول الاتجار في الأسلحة النارية بالولايات المتحدة منذ العام 2000.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط