سريلانكا تستجيب لمطالب الرئيس الباكستاني بخصوص جثث المتوفين بـ«كورونا»

متظاهرون ضد قرار الحكومة السريلانكية بالحرق الإجباري لجثث المتوفين بـ«كوفيد-19». (أ ف ب)

ألغت سريلانكا قرار الحرق الإجباري لجثث المتوفين بوباء «كوفيد-19» المعروف بـ«كورونا المستجد»، بعد أيام من مطالبة رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان الذي يقوم بزيارة للجزيرة، باحترام الشعائر الإسلامية لدفن الأموات، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وألغى وزير الصحة بافيثرا وانياراتشي، وفقا لإشعار نشر في الجريدة الرسمية، الحظر المفروض على دفن الموتى منذ أبريل الماضي بعد تسجيل أول وفاة بسبب الوباء في البلاد، ولا يقدم هذا الإشعار أي تبرير لهذا التحول المفاجئ فيما رفضت حكومة سريلانكا مرارا مناشدات من المجتمع المسلم المحلي مدعومة من منظمات دولية، من أجل السماح بدفن المسلمين وفقا لشعائرهم.

ويشكل المسلمون 10% من 21 مليون نسمة في هذه الجزيرة الواقعة في المحيط الهندي، ووفقا لمصادر رسمية، أثار رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان الذي قام بزيارة رسمية لكولومبو هذا الأسبوع، قضية حساسة للغاية تتعلق بحرق جثث الموتى للمسلمين مع الرئيس غوتابايا راجاباكسا ورئيس الوزراء ماهيندا راجاباكسا.

وحظرت الحكومة دفن جثث الأشخاص الذين توفوا بسبب «كوفيد-19» وسط مخاوف أطلقها رجال دين بوذيون نافذون تفيد بأن الجثث تلوث المياه الجوفية وتنشر الفيروس، وتعتقد منظمة الصحة العالمية أن هذا الخطر غير موجود لكن الحكومة السريلانكية رفضت الاستماع لها.

والتوتر شديد بين المسلمين والأغلبية السنهالية ومعظمهم من البوذيين منذ هجمات عيد الفصح 2019 الدامية التي شنها جهاديون على الجزيرة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط