هبوط اضطراري لطائرة «بوينغ 777» في موسكو

احتراق محرك طائرة «بوينغ 777» خلال رحلة في الولايات المتحدة، 23 فبراير 2021. (أ ف ب)

قامت طائرة «بوينغ 777» تابعة لشركة الطيران الروسية «روسيا» بهبوط اضطراري، الجمعة، في موسكو بسبب مشكلة في المحرك، بعد أقل من أسبوع من حادث لطائرة مماثلة في الولايات المتحدة.

وقالت شركة الطيران في بيان تسلمت وكالة «فرانس برس» نسخة منه: «خلال رحلة الشحن رقم 4520 بين هونغ كونغ ومدريد، رصد عطل في جهاز استشعار التحكم في المحرك». وأضافت أن «الطاقم قرر القيام بهبوط اضطراري» في موسكو.

وأكدت المواقع المتخصصة أن الطائرة هي من طراز «بوينغ 777».

والأسبوع الماضي، اشتعلت النيران في محرك لطائرة «بوينغ 777» تابعة لشركة «يونايتد إيرلاينز» الأميركية بعد وقت قصير من إقلاعها من دنفر (غرب الولايات المتحدة). وبينما كانت الطائرة في طريق عودتها إلى المطار سقطت قطع منها على منطقة سكنية في ضواحي دنفر.

ومنعت أكثر من 120 طائرة «بوينغ 777» مجهزة بمحركات من شركة «برات أند ويتني» في العالم بعد هذا الحادث.

ويشكل الحادث ضربة جديدة لمجموعة «بوينغ»، التي تضررت سمعتها بشدة بسبب الانتكاسات التي تعرضت لها الطائرة المتوسطة المدى الجديدة «737 ماكس»، التي تعرضت لحادثين بفارق ضئيل أوديا بحياة 346 شخصا ومُنعت من الطيران لمدة عامين تقريبا.