طهران تنتقد بـ«شدة» حكما بسجن دبلوماسي إيراني 20 عاما في بلجيكا

الناطق باسم وزارة الخارجية الإيراني سعيد خطيب زاده (أرشيفية: الإنترنت).

دانت إيران بـ«شدة»، الخميس، على لسان الناطق باسم وزارة خارجيتها، الحكم الذي أصدره القضاء البلجيكي بسجن أحد دبلوماسييها 20 عاما، على خلفية ضلوعه بالتخطيط لهجوم كان سيستهدف تجمعا لمعارضين للجمهورية الإسلامية في فرنسا العام 2018.

وأفاد الناطق سعيد خطيب زاده في بيان «الجمهورية الإسلامية في إيران تدين بشدة إعلان محكمة في أنفير، في بلجيكا، بأن السيد أسد الله أسدي، أحد دبلوماسيينا، حكم عليه بالسجن 20 عاما»، بحسب «فرانس برس».

واعتبر زاده «المسار القضائي والحكم» كانا «غير قانونيين ويشكلان خرقا فاضحا للقانون الدولي».

المزيد من بوابة الوسط