انفجار أمام السفارة الإسرائيلية في نيودلهي

عناصر من الشرطة الهندية تغلق أحد الطرق بعد انفجار قرب سفارة إسرائيل في نيودلهي، في 29 يناير 2021. (أ.ف.ب)

وقع انفجار أمام السفارة الإسرائيلية في نيودلهي، الجمعة، ما ألحق أضرارًا بسيارات دون أن يوقع إصابات، وفق ما أعلنت الشرطة.

وفرض طوق أمني في محيط السفارة بعد وقوع الانفجار، وهرع عناصر الشرطة وخبراء تفكيك المتفجرات إلى المكان. وذكر بيان للشرطة، أن الانفجار نجم عن «عبوة  بدائية الصنع شديدة الضعف» دمرت نوافذ ثلاث سيارات مجاورة، حسب وكالة «فرانس برس».

وأضاف البيان أن «الانطباعات الأولى تشير إلى محاولة خبيثة لخلق ضجة». لكنّ مسؤولا اسرائيليا في القدس طلب عدم ذكر اسمه قال لوكالة «فرانس برس»: «نعتبر ذلك هجوما ارهابيا».

وأكدت وزارة الخارجية الإسرائيلية عدم وقوع إصابات وعدم إلحاق أضرار بالسفارة. وقالت الوزارة في بيان إنّ وزير الخارجية غابي اشكنازي طالب باتخاذ «كل الاجراءات الأمنية الضرورية».

وجاء الحادث في الذكرى التاسعة والعشرين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الهند وإسرائيل. ومذاك، توطدت العلاقات بين البلدين وأصبحت الهند راهنا واحدة من أكبر المشترين لمعدات الدفاع الإسرائيلية.

وفي العام 2017، زار رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي إسرائيل، وقام نظيره الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بزيارة رفيعة المستوى للهند بعد ذلك بعام. في فبراير 2012، أدى انفجار قنبلة استهدف سيارة دبلوماسية إسرائيلية في نيودلهي إلى جرح أربعة أشخاص.

ووقع الانفجار الأخير على مقربة من المكان الذي كان رئيس الوزراء ناريندرا مودي وعدد من المسؤولين الحكوميين والعسكريين، يتابعون عرضا عسكريا. وتشهد العاصمة الهندية إجراءات أمنية مشددة بسبب تظاهرات احتجاج للمزارعين رفضا لإصلاحات حكومية تطال قطاعهم، تخللتها أعمال شغب هذا الأسبوع.

المزيد من بوابة الوسط