اشتباك جديد بين الهند والصين عند الحدود

علمان هندي (يمين) وصيني في معرض للكتاب في نيودلهي في 9 يناير 2016. (فرانس برس)

تواجهت القوات الهندية والصينية عند حدود البلدين المتنازع عليها في جبال هملايا في اشتباك جديد أوقع جرحى من الجانبين بعد ستة أشهر على معارك وقع فيها قتلى، حسب مصادر عسكرية ووسائل إعلام هندية.

ووقع الاشتباك الأسبوع الماضي عند ممر ناكو الجبلي في ولاية سيكيم (شمال شرق) كما أوضحت المصادر العسكرية لوكالة «فرانس برس» اليوم الإثنين، في حين نقلت وسائل إعلام وطنية عن مسؤولين عسكريين هنود قولهم إن الاشتباك أدى إلى إصابات في صفوف الجيشين.

دورية صينية تحاول عبور  الهند
وأوضحت المصادر  أن دورية صينية حاولت عبور الأراضي الهندية قبل صدّها. وممر ناكو لا الجبلي، الذي يربط ولاية سيكيم الهندية بمنطقة التيبت في الصين.

وجرت آخر محادثات لخفض التصعيد بين القيادتين العسكريتين أمس الأحد.

ومطلع مايو  الماضي وقعت اشتباكات ورشق الحجارة بين عسكريين من البلدين في منطقة سيكيم ما أوقع عددا من الجرحى وأجج التوترات الحدودية بين البلدين الجارين.

وفي يونيو، قتل ما لا يقل عن 20 جنديا هنديا وعدد غير معروف من القوات الصينية في اشتباك مسلح في منطقة لاداخ المتنازع عليها بين الهند والصين.

وكثيرا ما تقع مواجهات بين الدولتين بشأن حدودهما البالغة 3500 كيلومتر، والتي لم يتم ترسيمها بشكل صحيح.

اشتباكات تاريخية
ويعود آخر اشتباك عنيف بين جنود هنود وصينيين إلى العام 1975 عندما قتل أربعة جنود هنود في أنوراتشال براديش. ومذاك لم يحصل رسميا أي إطلاق للنار في منطقة الحدود الهندية-الصينية.

وخاض البلدان حربا قصيرة في 1962 استولت فيها الصين على أراض من الهند. وأعقب ذلك اشتباكات أوقعت قتلى في 1967، لكن آخر حادثة إطلاق نار كانت العام 1975.

وبعد المواجهة المباشرة في 15 يونو، التقى كبار المسؤولين في الجيشين الصيني والهندي واتفقوا على العمل من أجل خفض التوتر.

المزيد من بوابة الوسط