خامنئي: لا استعجال إيرانيا لعودة واشنطن إلى الاتفاق النووي

صورة لآية الله علي خامنئي في طهران، وزعها مكتبه، 3 يونيو 2020. (أ ف ب)

أكد مرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي، الجمعة، أن الإيرانيين «ليسوا مستعجلين» لعودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي الإيراني، ويطالبون قبل ذلك برفع العقوبات الأميركية عن إيران.

وقال إن الأمر لا يتعلق «بعودة الولايات المتحدة من عدمها، فنحن ليس لدينا أي استعجال ولا نصرّ على عودتها»، وأضاف: «مطلبنا المنطقي هو رفع العقوبات ويجب أن ترفع»، مؤكدا خلال كلمة متلفزة «هذا حق مسلوب من الأمة الإيرانية»، حسب وكالة «فرانس برس».

ورأى الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أن الاتفاق الدولي بشأن الملف النووي الإيراني المبرم في فيينا العام 2015 غير كاف وسحب بلاده منه من جانب واحد في مايو 2018، وأعاد فرض عقوبات على إيران في وقت لاحق. في المقابل توقفت إيران منذ العام 2019 عن احترام الجزء الأكبر من التزاماتها الرئيسية في إطار هذا الاتفاق.

ورأى خامنئي «في حال رفعت العقوبات سيكون لعودة الأميركيين (إلى الاتفاق) معنى»، مؤكدا «عندما لا يحترم الطرف الآخر أيا من التزاماته تقريبا من غير المنطقي أن تحترم الجمهورية الإسلامية التزاماتها»، وأضاف: «في حال عادوا لاحترام التزاماتهم سنعود إلى احترام التزاماتنا».

المزيد من بوابة الوسط