بومبيو: لا يمكن التساهل مع العنف الانتخابي سواء في الداخل أو في الخارج

وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، (أرشيفية: الإنترنت)

ندد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، باقتحام عدد من أنصار حليفه الوثيق الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، مقر الكونغرس في واشنطن، الأربعاء، معتبرًا أن العنف الانتخابي «لا يمكن التساهل معه» لا في الولايات المتحدة ولا خارجها.

وقال بومبيو في تغريدة على «تويتر»: «لقد سافرت إلى العديد من الدول وكنت دائمًا أؤيد حق كل إنسان في التظاهر السلمي دفاعًا عن معتقداته أو قضاياه»، وأضاف: «لكن العنف الذي يهدد سلامة الآخرين، بمن فيهم المسؤولون عن ضمان سلامتنا جميعًا، أمر لا يمكن التساهل معه لا في الداخل ولا في الخارج»، حسب وكالة «فرانس برس».