بوش عن اقتحام مبنى «كونغرس»: تمرد يليق بجمهوريات الموز

أحد أنصار ترامب أمام مبنى كونغرس، 5 يناير 2021، (الإنترنت)

شن الرئيس الأميركي الأسبق الجمهوري جورج دبليو بوش هجوما عنيفا على القادة الجمهوريين الذين «أججوا حالة التمرد» التي شهدها مبنى «كونغرس» أمس الأربعاء، والتي تليق بـ«جمهوريات الموز وليس بجمهوريتنا الديمقراطية».

وقال بوش في بيان «هكذا يتم الطعن بنتائج الانتخابات في جمهوريات الموز، لكن ليس في جمهوريتنا الديمقراطية»، حسب وكالة «فرانس برس».

وأضاف: «لقد هالني السلوك غير المسؤول لبعض القادة السياسيين منذ الانتخابات وقلة الاحترام التي ظهرت اليوم تجاه مؤسساتنا وتقاليدنا وقواتنا الأمنية».

اقتحام أنصار ترامب مبنى «كونغرس»
وعصر الأربعاء، اقتحم متظاهرون مؤيدون ترامب مبنى «كونغرس»، وعطّلوا جلسة المصادقة على فوز بايدن بالرئاسة، ودارت بينهم وبين قوات الأمن مواجهات، وساد المكان فوضى تخللها مقتل امرأة بالرصاص، واضطر البرلمانيون للاحتماء ريثما وصلت تعزيزات أمنية، واستعادت السيطرة على المبنى بعد نحو أربع ساعات.

واقتحم أنصار الرئيس المنتهية ولايته المبنى بعدما شاركوا في تظاهرة قرب البيت الأبيض دعا إليها ترامب احتجاجاً على هزيمته في الانتخابات التي ما زال يصر على أنها «سرقت» منه.

اقرأ أيضا: تمرد أم انقلاب؟.. تفاصيل اقتحام أنصار ترامب مبنى الكونغرس

وإثر استئناف مجلس الشيوخ جلسة المصادقة على نتيجة الانتخابات، شدد زعيم الأكثرية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل على أن المجلس «لن يتم ترهيبه»، مضيفا: «لقد حاولوا تعطيل ديمقراطيتنا وفشلوا».

من جهته، قال زعيم الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر إن ما جرى الأربعاء هو نتيجة «كلمات وأكاذيب» دونالد ترامب وستترك «لطخة لن تمحى بسهولة».

المزيد من بوابة الوسط