بايدن يطلب من الكونغرس خطة جديدة لمساعدة الاقتصاد

أعلن الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، الثلاثاء، أنه سيطلب العام المقبل من الكونغرس التصويت على خطة جديدة لدعم الاقتصاد الأميركي المتضرر بشدة من وباء «كوفيد-19».

واعتبر بايدن في مؤتمر صحفي في ويلمينغتون «شمال شرق» أن الخطة التي تم التصويت عليها الإثنين والبالغة قيمتها 900 مليار دولار هي «خطوة أولى». مضيفا: «الكونغرس قام بعمله هذا الأسبوع. وأستطيع ومن واجبي أن أطلب منهم العمل مجددا العام المقبل»، وفق «فرانس برس». وأضاف «الكونغرس قام بعمله هذا الأسبوع. واستطيع ومن واجبي أن أطلب منهم العمل مجددا العام المقبل».


ووافق الجمهوريون والديموقراطيون الاثنين على اجراءات تشمل خصوصا توزيع شيكات على العائلات الاكثر حاجة ومساعدات للشركات الصغيرة والمدارس واعانات بطالة اضافية بقيمة 300 دولار اسبوعيا، اضافة الى مبلغ يضمن توزيعا عادلا للقاحات المضادة لكوفيد-19. لكن الرئيس المنتخب رأى ان هذا «ليس سوى خطوة اولى. لا يزال هناك الكثير للقيام به».

وقال «علينا ان نعمل في شكل منسق بين الحزبين. بهذه الطريقة فقط لنتجاوز» الأزمة، مستعيدا رسالته لتوحيد الصفوف بعد الانقسامات التي أثارتها أربعة اعوام من ولاية دونالد ترامب.