بومبيو يتهم روسيا بـ«الوقوف وراء الهجوم الإلكتروني الكبير»

مايك بومبيو لدى وصوله إلى مطار نيودلهي.، أكتوبر 2020. (أ ف ب)

أعلن وزير الخارجيّة الأميركي مايك بومبيو أنّ روسيا «تقف وراء الهجوم الإلكتروني الكبير»، الذي طال وكالات حكوميّة أميركيّة عدّة وأهدافًا في كلّ أنحاء العالم أيضًا.

وقال بومبيو لبرنامج «ذي مارك ليفين شو»، الجمعة: «الآن يمكننا أن نقول بشكل واضح جدا أن الروس» يقفون وراء ذلك الهجوم، حسب وكالة «فرانس برس».

وسبق أن أشار بومبيو إلى تورط موسكو في هذه الهجمات مؤكدا أن الحكومة الروسية قامت بمحاولات متكررة لاختراق شبكات الحكومة الأميركية.

وذكرت مجموعة «مايكروسوفت» في وقت متأخر الخميس، أنها أبلغت أكثر من أربعين عميلا استهدفوا بالبرامج الضارة التي يقول خبراء الأمن إنها قد تسمح للمهاجمين بالوصول بلا قيد إلى الأنظمة الحكومية الرئيسية وشبكات الطاقة الكهربائية والمرافق الأخرى.

وأكد رئيس شركة مايكروسوفت براد سميث، في منشور على مدونة أن نحو ثمانين بالمئة من العملاء المتضررين موجودون في الولايات المتحدة، إلى جانب آخرين  في بلجيكا وبريطانيا وكندا وإسرائيل والمكسيك وإسبانيا والإمارات العربية المتحدة.

المزيد من بوابة الوسط