مقتل 26 عنصر أمن في تفجير انتحاري استهدف قاعدة للجيش بأفغانستان

انتشار قوات الأمن الأفغانية في شوارع البلاد بسبب أعمال عنف (أرشيفية: الإنترنت).

هاجم انتحاري بسيارة مفخخة قاعدة للجيش في أفغانستان اليوم الأحد، ما أدى إلى مقتل 26 عنصرا أمنيا، وفق ما أفاد مسؤولون، في هجوم يعد بين الأكثر دموية ضد القوات الأفغانية على مدى الأشهر الأخيرة.

ووقع الهجوم في ولاية غزنة «شرق»، التي كانت مسرحا لمعارك متكررة بين «طالبان» والقوات الحكومية، حسب وكالة «فرانس برس».

وقال مدير مستشفى غزنة باز محمد همت، إن المستشفى تلقى 26 جثة و16 جريحا حتى الآن، جميعهم عناصر أمن.

المزيد من بوابة الوسط