بومبيو يزور مرتفعات الجولان.. ويصف حركة مقاطعة «إسرائيل» بـ«المعادية للسامية»

وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، (أرشيفية: الإنترنت)

أعلن وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو، أنه سيزور، الخميس، مرتفعات الجولان المحتلة منذ العام 1967، مضيفا أن بلاده ستصنّف حركة مقاطعة «إسرائيل» على أنها «معادية للسامية».

وقال بومبيو في مؤتمر صحفي مشترك عقده في مدينة القدس مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو: «اليوم سأحظى بفرصة لزيارة مرتفعات الجولان»، بينما وصف حركة مقاطعة «إسرائيل» بـ«السرطان»، وأكد أن واشنطن ستصنفها على أنها «معادية للسامية»، حسب وكالة «فرانس برس».

والعام الماضي، اتخذت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قرارا مثيرا للجدل بالاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان السوري التي احتلته «إسرائيل» العام 1967.

وأضاف بومبيو أن «مجرد الاعتراف (بهذه المنطقة) كجزء من إسرائيل... كان قرارا اتخذه الرئيس ترامب حمل أهمية تاريخية وكان ببساطة اعترافا بالواقع».

ومن جهة اخرى، أكد بومبيو أن واشنطن ستعتبر الحملة العالمية ضد «إسرائيل» التي يطلق عليها «بي دي إس» (وهي حملة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات على الدولة العبرية) «معادية للسامية».

وأفاد مخاطبا نتانياهو «أريدك أن تعلم بأننا سنتخذ خطوات على الفور لتحديد المنظمات التي تشارك في سلوك المقاطعة البغيض وسحب دعم الحكومة الأميركية لمثل هذه الجماعات»، واصفا حركة مقاطعة «إسرائيل» بـ«السرطان».

المزيد من بوابة الوسط