إيران.. الإصابات اليومية بـ«كوفيد-19» تتخطى عتبة 10 آلاف

مارة في أحد شوارع طهران. (أ ف ب)

تخطت حصيلة الإصابات اليومية بفيروس كورونا المستجد في إيران عتبة 10 آلاف شخص للمرة الأولى، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة الإثنين، مع تسجيل عدد وفيات يناهز الحصيلة القياسية أيضا.

وأفادت الناطقة باسم الوزارة، سيما سادات لاري، بتسجيل 10,463 إصابة بكوفيد-19 في الساعات الأربع والعشرين الماضية، مما يرفع الحصيلة الإجمالية إلى 629,949، منذ ظهور المرض للمرة الأولى في البلاد في فبراير الماضي، وفق «فرانس برس».

ومن بين المصابين، توفي 38749 شخصا، 458 منهم في الساعات الماضية. وكانت لاري أعلنت الأحد عن 459 وفاة خلال أربع وعشرين ساعة، في حصيلة قياسية لوفيات كوفيد-19 تسجلها الجمهورية الإسلامية، أكثر الدول تأثرا بالوباء في الشرق الأوسط.

-  إيران تسجل 415 وفاة بكوفيد-19 في حصيلة يومية قياسية
-  إيران تقيّد حركة التنقل مع تسجيل حصيلة قياسية جديدة لوفيات «كوفيد-19»

وأعلنت إيران أكثر من مرة في الآونة الأخيرة، تسجيل حصيلة قياسية على صعيد الوفيات والإصابات اليومية، في نسق تصاعدي منذ مطلع سبتمبر. وفرضت السلطات سلسلة من الإجراءات الموقتة في الأسابيع الماضية للحد من تفشي المرض، آخرها إغلاق المؤسسات غير الأساسية اعتبارا من الساعة السادسة مساء، بدءا من غد الثلاثاء ولمدة شهر على الأقل.

ويشمل ذلك طهران ومراكز المحافظات ومدنا ذات تعداد سكاني مرتفع. وأثار تزايد الإصابات والوفيات في الآونة الأخيرة، دعوات لإغلاق شامل لأسبوعين ولا سيما في العاصمة التي يقطنها أكثر من ثمانية ملايين نسمة. لكن محافظ طهران أنوشيروان محسني-بندبي أكد أن هذا الأمر لم يعد مطروحا للنقاش في ظل الإجراءات الجديدة، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية «إرنا» الإثنين.

ولم تفرض إيران قيود إغلاق شاملة منذ بدء الأزمة الصحية، على عكس ما قامت به العديد من دول العالم، ولا سيما في فترة مارس وأبريل. وأكد الرئيس حسن روحاني في يوليو أن إيران التي تعاني من عقوبات قاسية تفرضها عليها الولايات المتحدة، غير قادرة على وقف النشاط الاقتصادي بشكل كامل.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط