الكنيسة الكاثوليكية تدين هجوم نيس.. وتؤكد: المسيحيون يجب ألا يكونوا هدفا للقتل

الشرطة الفرنسية تنتشر في موقع الهجوم في مدينة نيس، 29 أكتوبر 2020. (الإنترنت)

وصف مؤتمر أساقفة فرنسا، الخميس، الهجوم بسكين الذي أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص في كنيسة نوتردام في نيس بأنه عمل «لا يوصف»، وأعرب عن أمله في «ألا يصبح المسيحيون هدفا للقتل».

وقال الناطق باسم المركز الأب هوغ دي ووليمون: «تأثرنا.. تأثرنا للغاية وصدمنا بهذا النوع من الأعمال التي لا توصف»، بعد الهجوم الذي وقع في مدينة نيس بجنوب شرق فرنسا. وأضاف أن «هناك حاجة ملحة لمكافحة هذه الآفة التي هي الإرهاب، بالضرورة الملحة نفسها لبناء أخوة في بلدنا بطريقة ملموسة»، حسب وكالة «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط