قتلى وجرحى في هجوم على مركز للشرطة بمدينة خوست الأفغانية

أفراد من قوات الأمن الأفغانية، (أرشيفية: الإنترنت)

أدى هجوم بسيارة مفخخة على مركز للشرطة الأفغانية، تلته اشتباكات لا تزال متواصلة، إلى مقتل شرطيين وإصابة عشرات الأشخاص في مدينة خوست المحاذية لباكستان، على ما أفاد مسؤولون الثلاثاء.

ووقع الهجوم على مركز الشرطة في خوست صباحًا، وأسفر عن إصابة 14 عنصرًا أمنيًّا وتسعة مدنيين بجروح، وعقب التفجير جرت اشتباكات بالأسلحة النارية لا تزال مستمرة، على ما أفاد مراسل لوكالة «فرانس برس».

وجرى تفجير السيارة عند بوابة قاعدة للقوات الخاصة في الشرطة في خوست، بحسب مصدر أمني، وحاولت بعد ذلك مجموعة من المهاجمين اقتحام القاعدة، فاشتبكوا مع قوات الأمن، وفق ما أوضح الناطق باسم وزارة الداخلية طارق عريان للصحفيين، وقتل أربعة من المهاجمين فيما يواصل اثنان القتال، بحسب الناطق ولم تتبنِ أية جهة حتى الآن الهجوم.

وتشهد أفغانستان تصعيدًا في أعمال العنف خلال الأسابيع الأخيرة، في وقت تتواصل المحادثات بين حركة «طالبان» والحكومة الأفغانية؛ سعيًا لوضع حد للنزاع الجاري في البلاد منذ سنوات.

وحذر مسؤولون أفغان وأميركيون مرارًا بأن التصعيد يهدد محادثات السلام الجارية في قطر منذ الشهر الماضي، واستهدفت معظم الهجمات التي نفذتها حركة «طالبان» قوات الأمن الأفغانية، غير أنها أوقعت عديد القتلى أيضًا بين المدنيين.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط