صائب عريقات في وضع صحي حرج بعد إصابته بفيروس «كورونا»

أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات (أرشيفية: أ ف ب)

تدهورت الحالة الصحية لأمين سر «منظمة التحرير الفلسطينية» صائب عريقات، الذي أُصيب أخيرًا بفيروس «كورونا المستجد».

وقال مستشفى «هداسا عين كارم» الإسرائيلي الذي يعالج فيه عريقات في بيان: «قضى السيد عريقات ليلة هادئة، ولكن طرأ هذا الصباح تدهور في حالته يصنف بأنه حرج، سبّب ضيق تنفس، وتم إنعاشه وتنويمه»، حسبما ذكرت وكالة «فرانس برس».

وكان عريقات (65 عامًا)، المصاب بتليّف رئوي، خضع لعمليّة زرع رئة في مستشفى بالولايات المتحدة العام 2017 قبل استئناف أنشطته.

وأعلنت منظمة التحرير، أمس الأحد، نقل عريقات للعلاج في أحد المستشفيات الإسرائيلية بعد تدهور صحته. ولفتت دائرة شؤون المفاوضات في المنظمة في بيان مقتضب إلى أن نقله للعلاج تم بسبب المشاكل الصحية المزمنة في جهازه التنفسي.

المزيد من بوابة الوسط