رئيس وزراء أرمينيا يتهم أذربيجان بـ«إعلان الحرب» على شعبه

رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان. (الإنترنت)

اتهم رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، الأحد، أذربيجان بـ«إعلان الحرب» على شعبه مع تجدد المواجهات العنيفة بين البلدين اللدودين في منطقة ناغورني قره باغ الحدودية.

وقال باشينيان، في خطاب متلّفز، «إن النظام السلطوي في أذربيجان أعلن مجددًا الحرب على الشعب الأرميني»، مضيفًا: «نحن على شفا حرب واسعة النطاق في جنوب القوقاز قد تكون لها تداعيات لا يمكن توقعها».

وأعلن الجيش الأذربيجاني الأحد أن قواته دخلت 6 قرى خاضعة لسيطرة الأرمينيين الانفصاليين خلال المواجهات العنيفة التي اندلعت عند خط التماس بين الطرفين في منطقة ناغورني قره باغ.

وقال ناطق باسم وزراة الدفاع لـ«فرانس برس» الأحد «حررنا ست قرى خمس في منطقة فيزولي وواحدة في جبرايل».

ودعا رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال، الأحد، لوقف القتال بين الجيش الأذري والانفصاليين الأرمينيين في منطقة ناغورني قره باغ و«العودة فورًا إلى المفاوضات».

وقال ميشال في تغريدة على «تويتر» على «التحرّكات العسكرية أن تتوقف بشكل عاجل لمنع مزيد التصعيد، والعودة فورًا إلى المفاوضات دون شروط».

كما دعت دعت روسيا الأحد لوقف فوري لإطلاق النار وبدء محادثات بعدما اندلعت مواجهات عنيفة بين الجيش الأذربيجاني وانفصاليين أرمينيين.

وقالت وزارة الخارجية الروسية «ندعو الطرفين للوقف الفوري لإطلاق النار وبدء محادثات لإعادة الاستقرار إلى الوضع».

المزيد من بوابة الوسط