هل سيقبل الرئيس الأميركي بنتيجة الانتخابات الرئاسية؟ البيت الأبيض يجيب

الرئيس الأميركي دونالد ترامب خلال مؤتمر صحفي في البيت الأبيض، 30 مارس 2020. (أ ف ب).

قال البيت الأبيض، اليوم الخميس، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيقبل نتائج الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في الثالث من نوفمبر، وذلك بعد يوم من توجيه انتقادات إلى الرئيس الذي ينتمي للحزب الجمهوري لرفضه الالتزام بقبول تلك النتائج.

وبعد الضغط عليها في مؤتمر صحفي للتعليق على تصريحات ترامب، يوم الأربعاء، قالت الناطقة باسم البيت الأبيض كايلي ماكيناني إن «الرئيس سيقبل بنتائج انتخابات حرة ونزيهة»، وفق «رويترز».

- ترامب يرفض التعهد بنقل سلمي للسلطة في حال خسارته الانتخابات

ودفعت تصريحات ترامب رفاقه في الحزب الجمهوري للتعبير عن دعمهم لانتقال سلمي للسلطة.

ورفض ترامب التعهد بنقل سلمي للسلطة في حال هزيمته في انتخابات 3 نوفمبر، مما أثار ردود فعل منددة من المعسكر الديمقراطي وحتى في صفوف الجمهوريين. وقال ترامب في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض «يجب أن نرى ما سيحصل»، وفق «فرانس برس».