الهند تتخطى البرازيل وتصبح الثانية عالميا في عدد الإصابات بـ«كوفيد-19»

فريق طبي يجري اختبارات للكشف عن فيروس «كورونا» في إحدى أسواق الهند. (أرشيفية: الإنترنت)

تخطى عدد الإصابات بفيروس كورونا في الهند الأرقام المسجلة في البرازيل، حيث بلغ 4.20 مليون حالة منذ بدء تفشي الوباء، لتتقدم على البرازيل بفارق 70 ألف حالة. وبهذا الارتفاع الكبير في عدد الإصابات تصبح الهند ثاني الدول الأكثر تضررا بالوباء بعد الولايات المتحدة.

وسجلت الهند 4.20 مليون إصابة بفيروس كورونا منذ بدء تفشي الوباء، بحسب بيانات وزارة الصحة المحلية، لتتجاوز بذلك عدد الإصابات المسجلة في البرازيل، بحسب «فرانس 24».

تفوق هندي
وتتقدم الهند على البرازيل بفارق 70 ألف إصابة بعد تسجيل رقم قياسي للإصابات الاثنين تجاوز 90 ألفا. وشهدت البلاد أكثر من ألف وفاة يوميا خلال الأيام الخمسة الماضية. وبهذا الارتفاع في عدد الإصابات، تصبح الهند ثاني أكثر الدول تضررا بالوباء في العالم بعد الولايات المتحدة التي بلغ فيها عدد الإصابات 6.25 مليون.

أكثر من 4 ملايين إصابة بـ«كورونا» في الهند
عدد قياسي عالمي من الإصابات بفيروس «كورونا» في الهند

وقالت وزار الصحة الهندية الاثنين إنها سجلت 1016 حالة وفاة جديدة، ليصل العدد الإجمالي لضحايا الفيروس في البلاد إلى 71642. ومنذ أغسطس، سجل البلد الذي يعد 1.3 مليار نسمة ويضم بعض مدن العالم الأكثر كثافة سكانية، أعلى زيادات يومية في عدد الإصابات في العالم.

عشرة ملايين شخص يوميا
وتجري الهند فحوصات بمعدل أكثر من عشرة ملايين شخص يوميا وتخطط لزيادة العدد. وعلى الرغم من التحذيرات من احتمال تحولها إلى الأولى عالميا من حيث عدد الإصابات بالوباء، تعيد الهند فتح اقتصادها الذي تضرر بشكل كبير جراء الجائحة.

وتراجع الناتج الاقتصادي في البلاد بنسبة تاريخية بلغت 23.9% بين أبريل ويونيو. وعادت الإثنين حركة القطارات السريعة في المدن الرئيسية بما فيها نيودلهي (التي تعد بين المدن الأكثر تضررا بالوباء إلى جانب بومباي) بعد توقف دام نحو ستة أشهر.

المزيد من بوابة الوسط