توقيف شخص مشتبه في تنفيذه عمليات الطعن بمدينة برمنغهام البريطانية

عناصر من الشرطة البريطانية. (أرشيفية: الإنترنت)

أوقفت الشرطة البريطانية، صباح اليوم الإثنين، رجلاً يبلغ 27 عامًا يشتبه في أنه منفذ عمليات الطعن التي أسفرت عن مقتل شخص وإصابة آخرين بجروح خطيرة في نهاية الأسبوع الماضي في برمنغهام.

وقالت شرطة ويست ميدلاندز: «أوقفنا رجلاً يشتبه في ارتكابه (عملية) قتل وسبع محاولات قتل خلال سلسلة هجمات بالسكين في برمنغهام»، وفق وكالة «فرانس برس».

ويبدو أنه تم استهداف الضحايا بشكل عشوائي، حسب الشرطة. ووقعت الهجمات صباحًا في عدة أماكن في المدينة الواقعة في وسط إنجلترا.

وقُتل رجل يبلغ 23 عامًا بعدما طُعن فيما أُصيب رجل وامرأة يبلغان 19 و32 عامًا، بجروح خطيرة بسلاح أبيض ولا يزالان في المستشفى في حالة حرجة. وأُصيب خمسة أشخاص آخرين تتراوح أعمارهم بين 23 و33 عامًا، بجروح أقل خطورة.

وبحسب عناصر التحقيق الأولية، لا شيء يسمح حاليًا بترجيح فرضية هجوم «إرهابي» أو جريمة كراهية أو حرب عصابات، حسب تصريحات قائد شرطة منطقة ويست ميدلاندز، ستيف غراهام في مؤتمر صحفي أمس الأحد.

وأوضحت الشرطة أنها تلقت الكثير من الردود بعد نشرها، مساء أمس، مشاهد التقطتها كاميرات مراقبة يظهر فيها المشتبه به وهو رجل أسود يرتدي قميصًا مع قلنسوة وبنطلونًا داكنًا ويعتمر قبعة سوداء. وأشارت إلى أن «أحد هذه الخيوط قادنا إلى حي سيلي أوك هذا الصباح، حيث تم توقيف رجل»

ويتواصل التحقيق في وقت دعت الشرطة كل شاهد أو شخص لديه مشاهد عن الأحداث أو المنفذ إلى  كشفها.

المزيد من بوابة الوسط