مصرع 63 شخصا جراء الفيضانات منذ نهاية يوليو في السودان

عائلة سودانية تعاين الأضرار بمنزلها جنوب شرق الخرطوم. 2 أغسطس 2020. (فرانس برس)

أعلن الدفاع المدني السوداني، الأحد، أن الأمطار الغزيرة التي هطلت في البلاد أدت إلى مصرع 63 شخصا منذ نهاية يوليو.

وأوضح المصدر في بيان أن 14 ألفا و18 منزلا و119 بناء حكوميا تدمر كليا، كما تضرر بشكل كبير 16 ألفا و240 منزلا، وفق «فرانس برس».

وتهطل عادة أمطار غزيرة بين يونيو وأكتوبر في السودان الذي يواجه سنويا فيضانات كبيرة. وأثّرت الأمطار الغزيرة في 2019 على 400 ألف شخص، وفق الناطق باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية.

و أشار آخر تقرير نشره المكتب الأربعاء إلى أن 185 ألفا و755 شخصا تأثروا بالأمطار. وأشار إلى أن الولايتين الأكثر تضررا هما الجزيرة وكسلا الواقعتان في شرق البلاد.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط