مقتل 81 شخصا خلال اشتباكات بين قوات حكومية ومسلحين بجنوب السودان

عناصر ميليشيات من المعارضة في جنوب السودان بأسلحتهم قرب قاعدتهم في تونيور بجنوب السودان. (أ ف ب)

قال ناطق باسم الجيش في جنوب السودان، الثلاثاء، إن 81 شخصا على الأقل لقوا حتفهم في منطقة ولاية واراب، وذلك بعد قتال عنيف وقع بين مسلحين وقوات حكومية كانت تنفذ عملية لنزع السلاح.

وقال الناطق، لول رواي كوانج، إن الاشتباكات، التي استمرت ليومين، اندلعت بداية الأسبوع بعد أن بدأت مجموعة من الشباب المسلحين في منطقة تونج الكبرى الاشتباك مع قوات الأمن، وفق «رويترز».

وقال إن سبب اندلاع القتال لم يتضح على الفور، مضيفا أن تحقيقا قد بدأ في الواقعة. وتابع كوانج: «من بين القتلى 55 من أفراد قوات الأمن و26 مدنيا، كما أصيب 31 آخرون من قوات الأمن»، وأضاف أن هذه الأعداد قد تشهد ارتفاعا.

وأضاف أنه جرى نقل المصابين من قوات الأمن جوا إلى المستشفى العسكري في العاصمة جوبا لتلقي العلاج هناك، وأن الأوضاع في المنطقة عادت للهدوء مرة أخرى مع استعادة السلطات النظام.

وأطلقت الحكومة الوطنية، التي تشكلت هذا العام بعد اتفاق لإنهاء نزاع اندلع العام 2013، عملية لنزع السلاح في مقاطعة تونج الشهر الماضي، وقالت إن الميليشيات المسلحة هي التي تحرك العنف بين الطوائف في المنطقة.