ماكرون: القمة الأوروبية لحظة حقيقة للقارة

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. (فرانس برس)

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الجمعة، في بروكسل أن قمة الاتحاد الأوروبي حول خطة الإنعاش الاقتصادي بعد أزمة «كوفيد-19» هي «لحظة حقيقة لأوروبا»، موضحا أنه «واثق إنما حذر» حيال نتائج الاجتماع.

وقال ماكرون قبل عقد لقاء مع رئيس الوزراء الهولندي مارك روتي لدى وصوله إلى مقر المجلس الأوروبي: «إنها لحظة حقيقة وطموح لأوروبا. إننا نعيش أزمة غير مسبوقة على الصعيد الصحي، إنما كذلك على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي. وهي تتطلب قدرا أكبر بكثير من التضامن والطموح».

وبدأ قادة الاتحاد الأوروبي في بروكسل الجمعة قمة تستمر يومين لمحاولة التوصل إلى اتفاق حول خطة ضخمة لإنعاش الاقتصاد بعد الأضرار التي نجمت عن وباء كوفيد-19.

وقال الناطق باسم رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال إن قادة الدول الـ27 بدأوا أول اجتماع لهم وجها لوجه منذ فرض إجراءات الإغلاق لمكافحة فيروس كورونا المستجد، بـ«تبادل لوجهات النظر» مع رئيس البرلمان الأوروبي ديفيد ساسولي.

كلمات مفتاحية