إيران تتخطى عتبة 13 ألف وفاة بـ«كوفيد-19»

إيرانيتان في أحد شوارع طهران، 1 يوليو 2020. (أ ف ب)

أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، الإثنين، أن الوفيات في إيران بـ«كوفيد-19» تخطت عتبة 13 ألفًا، داعية إلى احترام القواعد الصحية.

وإيران التي أكدت أولى حالات فيروس «كورونا المستجد» في فبراير هي البلد الأكثر تضررًا بالوباء في الشرق الأوسط، بحسب «فرانس برس».

إيران تسجل 12 ألف وفاة بفيروس «كورونا» وتعتزم إعادة فرض قيود بطهران
إيران تسجل أعلى حصيلة وفيات بفيروس «كورونا» منذ تفشي الوباء

وقالت الناطقة باسم وزارة الصحة، سيما سادات لاري، إنه مع تسجيل 203 وفيات إضافية الإثنين «بلغ العدد الإجمالي للوفيات 13032». كما أعلنت تسجيل 2349 إصابة جديدة بكوفيد-19 في الساعات الـ24 الماضية، ما يرفع العدد التراكمي للإصابات إلى 259 ألفًا و652.

وشددت الناطقة على ضرورة احترام مبدأ التباعد الاجتماعي وغسل اليدين بانتظام ووضع الكمامات. وقالت: «كلما أمضيتم وقتًا في مكان مكتظ كان احتمال الإصابة كبيرًا».

فرض وضع الكمامات
وتسجل الجمهورية الإسلامية منذ أسابيع زيادة في الإصابات والوفيات المؤكدة ما دفع السلطات إلى فرض وضع الكمامات منذ الرابع من يوليو في الأماكن العامة المغلقة، خصوصًا وسائل النقل العام.

وأعلن التلفزيون الإيراني، الذي بات العاملون فيه يضعون كمامات، أن شرطة طهران ستمنع المسافرين الذين لا يضعون كمامات من استخدام المترو بعدما كان من الصعب تطبيق هذا الإجراء الجديد بحسب السلطات.

والإثنين، أعلن مدير إدارة الأزمات في مدينة قم (وسط) لوكالة «أنباء تسنيم» أن السلطات ستشدد الرقابة على المصارف والمكاتب الإدارية لضمان تطبيق البروتوكول، لا سيما لجهة ضرورة وضع الكمامات.

وللتصدي لانتشار الفيروس، ألغت السلطات التجمعات وأغلقت المدارس والمتاجر غير الضرورية في مارس، قبل أن ترفع تدريجيًّا القيود اعتبارًا من أبريل لتحريك اقتصاد البلد الخاضع لعقوبات أميركية شديدة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط