ارتفاع قتلى احتجاجات إثيوبيا عقب مقتل مغنٍّ مشهور إلى 156 شخصا

تشييع جنازة المغني الإثيوبي. (الإنترنت)

 قال مسؤول أمني إقليمي بارز في إثيوبيا، الأحد، إن عدد الذين لقوا حتفهم في الاحتجاجات التي شهدتها البلاد عقب اغتيال مغن مشهور قفز إلى 156 من حصيلة مبدئية بلغت 80 قتيلا.

وخرجت الاحتجاجات إثر اغتيال المغني هاشالو هونديسا مساء الإثنين الماضي، وامتدت تلك الاحتجاجات من أديس أبابا إلى منطقة أوروميا المحيطة بها، بحسب «رويترز».

قتلى وجرحى في صدامات خلال تشييع مغنٍّ تسببت وفاته بأعمال عنف في إثيوبيا
ثلاثة انفجارات تهز أديس أبابا خلال احتجاجات.. وسقوط قتلى وجرحى

وقال جبريل محمد مدير مكتب الأمن والسلام في أوروميا إن تلك الحصيلة هي للقتلى في منطقة أوروميا فقط، والتي شهدت أكبر عدد من القتلى والمصابين في تلك الاحتجاجات.

وأضاف أن حصيلة القتلى قد ترتفع نظرا لعدد المصابين الذين لا يزالون يتلقون علاجا في المستشفيات. وأشار إلى أن 145 من القتلى مدنيون، بينما لقي 11 من أفراد قوات الأمن حتفهم.