أميركا تسجل 50 ألف إصابة جديدة بـ«كورونا».. وترامب: لا مشكلة في ارتداء الكمامة

إعلان مطعم في أحد شوارع مدينة لوس أنجليس بولاية كاليفورنيا الأميركية في 01 يوليو 2020. (فرانس برس)

سُجّلت نحو 52 ألفا و898 إصابة جديدة بفيروس «كورونا المستجدّ» في الولايات المتحدة خلال 24 ساعة في رقم قياسي منذ بداية الوباء، حسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز أمس الأربعاء. فيما قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي لم يشاهد في السابق وهو يضع كمامة، الأربعاء، إن وضع قناع لن يكون «مشكلة» بالنسبة إليه، فيما أكد مجددا اعتقاده أن «كورونا سيختفي في لحظة معينة».

وارتفع إجمالي الإصابات بـ«كوفيد-19» في الولايات المتحدة إلى نحو 2.7 مليون. وسجّلت البلاد أيضا 706 وفيات بالفيروس في 24 ساعة، ليرتفع إجمالي وفيات «كوفيد-19» في الولايات المتحدة إلى 128 ألفا و28، وفق وكالة «فرانس برس» وعدد الإصابات المكتشفة حديثًا في الولايات المتحدة، أعلى من أيّ وقت مضى منذ ظهور الوباء. كذلك فإن عدد الحالات التي تتطلب دخول المستشفيات يتزايد في عدد من بؤر الوباء، كما هو الحال في هيوستن «تكساس» وفينيكس «أريزونا».

والأربعاء، سجّلت تكساس رقماً قياسيّاً يوميّاً في عدد الإصابات، إذ أحصت 8076 إصابة جديدة بـ«كوفيد-19»، أي ما يقرب من ألف إصابة أكثر من اليوم السابق. وفي ضوء هذه الزيادة في أعداد الإصابات، اضطرت بعض الولايات إلى التمهل في عملية الخروج من الحجر.

عودة إلى الإغلاقات
فقد قرر حاكم ولاية كاليفورنيا غافين نيوسوم، أمس الأربعاء، منع خدمات المطاعم في أماكن مغلقة في لوس أنجليس و18 مقاطعة أخرى في الولاية. ويطال الحظر الحانات ودور السينما والمتاحف «لمدة ثلاثة أسابيع على الأقل». من جهته، أعلن حاكم ميشيغن في شمال البلاد إغلاق جزء كبير من الحانات التي اعتبرها مصد «بؤر جديدة»، بينما انضمت ولايتا أوريغون «شمال غرب» وبنسلفانيا «شمال شرق» إلى تلك التي تفرض وضع كمامات.

وقال الطبيب ديفيد روبن، مدير مركز الأبحاث في مستشفى الأطفال في فيلادلفيا إن «غياب رد وطني حازم وخصوصا فرض وضع كمامة في جميع أنحاء البلاد سيواصل تهديد استمرارية اقتصادنا وقدرة مدارسنا على إعادة فتح أبوابها في الخريف».

سيختفي في وقت ما
في الوقت الذي تسجل فيه مدن أميركية عدة زيادة كبيرة في عدد الإصابات بالوباء، أوضح ترامب لموقع «فوكس بيزنس» أنه «لن يكون وضع كمامة مشكلة بالنسبة لي، إذا كنت على مقربة من الناس فسأقوم بذلك»، وتابع الرئيس الأميركي: «في معظم الأحيان، لا أكون في هذا الوضع»، مشيرا إلى أن جميع الأشخاص الذين قابلهم خضعوا لفحص مسبقا. وقال: «أنا مع وضع الكمامات، أعتقد أنها شيء جيد». إلا أنه بدا مشككا في فكرة جعل وضعها إلزاميا على المستوى الوطني.

وقال ترامب: «هناك أماكن كثيرة في البلاد يبقى فيها الناس على مسافة بعيدة بين بعضهم بعضا». وتابع: «أعتقد أننا نتعامل جيدا مع الفيروس، وأعتقد أنه سيختفي في وقت ما بطريقة ما». وأضاف: «أعتقد أننا سنحصل على لقاح قريبا». ويشجع العديد من الجمهوريين الناس بشكل متزايد على وضع الكمامات، بينما وضع نائب الرئيس مايك بنس قناعا في مناسبات عدة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط