فرنسا تعلن تجاوز الجزء الأكبر من وباء «كورونا»

رجلان يلعبان الشطرنج في حدائق لوكسمبورغ بباريس، 4 يونيو 2020. (فرانس برس)

أعلن وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران أن بلاده تجاوزت الجزء الأكبر من وباء كورونا المستجد، مشيرا إلى أن مكافحة الفيروس لم تنته بعد.

وأوضح فيران في لقاء مع القناة التلفزيونية «إل سي أي» أن الفيروس لم ينته من التنقل في البلاد، وأن هذا «لا يعني أننا نتوقف عن مواجهة الفيروس»، مشيراً إلى أن تدابير حجز وقيود أخرى لا تزال سارية.

منع التجمعات في أماكن مغلقة
وأضاف: «سنستمر بإجراء الفحوصات وتتبع المخالطة (البحث عن أشخاص على اتصال بالحالات المؤكدة، ويتعين علينا دائمًا تجنب تجمع عدة أشخاص في مكان مغلق»، مذكّرًا باستمرار سريان حظر التجمعات لأكثر من عشرة أشخاص على الطريق السريع العام والمناسبات الرئيسية.

وبينما عملت الحكومة تدريجيا على تخفيف القيود مع بدء عملية فك الإغلاق، «قد نلجأ لاتخاذ إجراءات وقائية إذا لزم الأمر»، وفقًا لمجموعة من المؤشرات التي تجرى متابعتها يوميا.

وسجلت تسع وفيات في المستشفى خلال الـ24 ساعة الماضية، في أدنى حصيلة منذ بدء إحصاء الوفيات في منتصف مارس. وقد أودى الوباء بحياة 29.407 أشخاص في فرنسا.

كلمات مفتاحية