غوتيريس يحذر من أزمة غذائية عالمية جراء وباء «كورونا المستجد»

مواطنون في الهند ينتظرون الطعام. (الإنترنت)

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، الثلاثاء، من «أزمة غذائية عالمية» تكون تبعاتها بعيدة الأمد بالنسبة لـ«مئات ملايين الأطفال والبالغين»، إذا لم يتم بذل أي جهود لتخفيف عواقب وباء «كوفيد-19».

وقال غوتيريس في بيان صدر بالتزامن مع دراسة للأمم المتحدة: «إن أنظمتنا الغذائية لم تعد تعمل وجائحة كوفيد-19 تفاقم الوضع»، مذكرا بأن «أكثر من 820 مليون شخص لا يحصلون اليوم على ما يكفي من الغذاء لسدّ جوعهم»، وفق «فرانس برس».

«إنها الحرب هنا».. «كورونا» يفاقم أزمة الغذاء في جنوب أفريقيا

وتابع أن نحو 144 مليون طفل دون الخامسة يعانون من التقزّم، أي أكثر من طفل من أصل خمسة في العالم، مضيفا: «هذه السنة، قد يصبح 49 مليون شخص إضافي ضمن فئة الفقر المدقع بسبب الأزمة» الناجمة عن تفشي فيروس «كورونا المستجد».

وقال إن «عدد الأشخاص في حال انعدام الأمن الغذائي الخطير أو الذين يعانون من سوء تغذية حادّ سيزداد بسرعة»، داعيا إلى تعبئة «تتركز بشكل أولي على مكامن الخطر الشديد».

هل يهدد فيروس «كورونا» غذاء العالم؟ ثلاث منظمات دولية تجيب

وطالب غوتيريس بصورة خاصة بحماية العاملين في القطاع الغذائي وإبقاء المساعدة الإنسانية، وتعزيز الدعم للصناعة الغذائية والمبادلات التجارية لتفادي انقطاع سلاسل التوزيع.

كما طالب بالتشديد على البرامج الغذائية، لا سيما عبر إقرار مساعدات للأطفال الذين حرموا من الوجبات الغذائية الموزعة في المدارس. وشدد على إمكان تطوير أغذية سليمة ومغذية لاستئصال الفقر في العالم.

وكانت الأمم المتحدة حذرت في أبريل من خطر ارتفاع عدد الأشخاص الذين يعانون من الجوع الشديد بسبب الوباء.

المزيد من بوابة الوسط