العالم الإيراني مجيد طاهري يعود إلى طهران بعد اعتقاله في أميركا 16 شهرا

وزير الخارجية محمد جواد ظريف مع العالم مسعود سليماني، (أرشيفية: ا ف ب)

عاد العالم الإيراني مجيد طاهري صباح الإثنين إلى بلاده بعدما أطلقته الولايات المتحدة الأسبوع الماضي في إطار عملية تبادل سجناء، وذلك بعد اعتقاله 16 شهرا، بينما أفرجت طهران عن العسكري السابق في البحرية الأميركية مايكل وايت.

وكان نائب وزير الخارجية الإيراني حسين جابري أنصاري في استقبال طاهري لدى وصوله إلى مطار الإمام الخميني الدولي، حسب وكالة «فرانس برس».

وقال أنصاري إنه يأمل أن يتم في مستقبل قريب إطلاق إيرانيين آخرين مسجونين في الخارج، مؤكدا أن وزارته ستبذل كل ما بوسعها لتحقيق ذلك، معرفا عن نفسه بأنه طبيب إيراني متهم بالالتفاف على العقوبات الأميركية.

ثاني عالم إيراني تطلقه واشنطن
وأضاف، في حديثه للصحفيين بالمطار، أنه يشكر حكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية، ومسؤولين بينهم ظريف الذين عملوا لأشهر من أجل ضمان عودته إلى طهران.

وطاهري هو ثاني عالم إيراني تفرج عنه الولايات المتحدة الأسبوع الماضي ويعود إلى إيران، بعد عودة سيروس عسكري الأربعاء.

اقرأ أيضا: وكالة الطاقة الذرية: مخزون إيران من اليورانيوم المخصب يتجاوز الحد المسموح به

واتهم طاهري بانتهاك العقوبات الأميركية بإرساله منتجا تقنيا إلى إيران وأقر في ديسمبر بانتهاك واجب الإفصاح المالي بإيداعه أكثر من 270 ألف دولار في مصرف من خلال عدة دفعات نقدية، بحسب ما ورد في وثائق قضائية.

المزيد من بوابة الوسط