لودريان: العنف ضد المحتجين غير مقبول «في أميركا أو أي مكان آخر»

وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان. (الإنترنت)

قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان الأحد إن العنف ضد المحتجين السلميين والصحفيين غير مقبول سواء في الولايات المتحدة أو في أي مكان آخر.

وفي رده على سؤال عن الاحتجاجات التي اجتاحت عدة مدن أميركية منذ وفاة جورج فلويد وهو أميركي من أصل افريقي وهو رهن احتجاز الشرطة في منيابوليس قال لو دريان لصحيفة «لو تليجرام» إن من الضروري السماح للناس بالتظاهر بحرية، بحسب «رويترز».

تظاهرات مناهضة للعنصرية في إسبانيا وإيطاليا

وقال للصحيفة الإقليمية التي تصدر بمنطقة بريتاني في فرنسا «أي فعل عنيف يُرتكب ضد المحتجين السلميين أو الصحفيين غير مقبول، سواء في الولايات المتحدة أو في أي مكان آخر».

وتسببت لقطات مصورة أظهرت فلويد وقد طرحه ضابط شرطة أرضا في أحد شوارع منيابوليس يوم 25 مايو وضغط على عنقه بركبته لنحو تسع دقائق في اندلاع موجة غضب واحتجاجات. وقوبلت الاحتجاجات التي شابتها أعمال سلب أحيانا برد قوي من الشرطة في بعض المدن الأميركية.

وانتشرت الاحتجاجات على موت فلويد إلى مدن أخرى في العالم بما فيها فرنسا حيث تحدى المئات حظرا من الشرطة على التظاهر قرب السفارة الأميركية في باريس يوم السبت.

المزيد من بوابة الوسط