بوتين في ذكرى انتهاء الحرب العالمية الثانية: روسيا لا تقهر حين تكون موحدة

الرئيس الروسي بوتين في كلمة تلفزيونية نادرة. 25 مارس 2020 (فرانس برس)

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم السبت، أن «روسيا لا تقهر حين تكون موحدة»، خلال إحياء الذكرى الـ75 لانتهاء الحرب العالمية الثانية في مراسم متواضعة هذه السنة، في ظل الحجر المنزلي المفروض لمكافحة وباء «كورونا المستجد».

وقال بوتين: «نعلم ولدينا إيمان ثابت بأننا لا نقهر حين نكون موحدين»، في كلمة تلفزيونية مقتضبة ألقاها أمام شعلة الجندي المجهول قرب الكرملين فيما ألغي العرض العسكري السنوي في يوم النصر، الذي كان مقررا في الساحة الحمراء بسبب تفشي فيروس «كورونا»، حسب وكالة «فرانس برس».