واشنطن تعتبر ما أعلنه مادورو عن مؤامرة لغزو فنزويلا «حملة تضليل ضخمة»

مقر وزارة الخارجية الأميركية في واشنطن. (أرشيفية: الإنترنت)

أعلنت الولايات المتحدة، الثلاثاء، أنّ ما أعلنه الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، عن إحباطه مؤامرة «لغزو» بلاده شارك فيها مواطنان أميركيان اعتقلتهما كراكاس هو مجرد «ميلودراما وحملة تضليل ضخمة».

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية تعليقاً على الاتهام الذي وجّهتهه كراكاس لواشنطن بالتآمر للإطاحة بنظام الرئيس الاشتراكي إنّ «هناك حملة تضليل ضخمة يقوم بها نظام مادورو، مما يجعل من الصعب فصل الحقائق عن الدعاية»، وفق وكالة فرانس برس..

المزيد من بوابة الوسط