حاكم نيويورك: إمكان استئناف جزئي للعمل بعد 15 مايو

حاكم ولاية نيويورك آندرو كومو. (الإنترنت)

قال حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو، الأحد، إن من المحتمل استئناف بعض الأنشطة الصناعية وورش البناء عقب 15 مايو. 

وأشار كومو إلى أن هذا الأمر سيتم في مرحلة أولى بشمال الولاية الأميركية وليس في مدينة نيويورك. وأضاف أن الأمر «سيكون أكثر تعقيدا» في جنوب نيويورك حيث العاصمة الاقتصادية للبلاد، وفق «فرانس برس». 

اختبارات عشوائية تشير إلى إصابة واحد من كل خمسة أشخاص في نيوريوك بفيروس «كورونا»

و15 مايو هو تاريخ انتهاء تدابير الإغلاق التي أقرها الحاكم. ويمثل استئناف بعض الأنشطة الصناعية والبناء أول مرحلة في خطة إعادة تشغيل اقتصاد الولاية. ويتوقع الانتقال إلى المرحلة الثانية عقب ذلك بأسبوعين على الأقل، وتشمل معاودة أنشطة تجارية أخرى وإدارات، وذلك لضمان عدم حصول طفرة في العدوى. 

لكن كومو أكد أن هذا الإجراء يبقى رهن استمرار تراجع عدد المصابين الموجودين في المستشفيات وصولا إلى 15 مايو.   وسجلت نيويورك خلال الساعات الـ24 الماضية 367 وفاة نتيجة «كوفيد-19»، هي الحصيلة الأدنى منذ 30 مارس. 

نيويورك تسجل 481 وفاة بـ«كورونا».. وحاكم الولاية يعد ترامب بـ«قول الحقيقة»

في الإجمال، أودى الوباء بـ16966 شخصا في الولاية. وقال الحاكم إنه لا يمكن إقرار معاودة النشاط الاقتصادي في شكل واسع إلاّ مع عودة نشاط المدارس، وذلك حتى يتسنى لأولياء التلاميذ الذهاب إلى عملهم. ولم يتخذ قرار نهائي حول المؤسسات التعليمية على مستوى الولاية، رغم إعلان رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلاسيو إلغاء نهاية العام الدراسي. 

وأضاف أندرو كومو أن عدة مدارس تبحث حاليا إمكان فتح أبوابها خلال الصيف من أجل «تعويض جزء من الوقت الضائع».

المزيد من بوابة الوسط