ترامب يعلق الهجرة إلى الولايات المتحدة لمدة 60 يوما قابلة للتمديد

ترامب خلال توقيع قانون في البيت الأبيض، (أرشيفية: أ ف ب)

في مواجهة ارتفاع معدلات البطالة الكبير في الولايات المتحدة، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس الثلاثاء عن توقف منح بطاقة الإقامة الدائمة (غرين كارد) لمدة ستين يوما قابلة للتمديد، في خطوة تثير جدلا وتهدف، من وجهة نظره إلى «حماية الوظائف في البلاد».

وعرض ترامب التفاصيل الأولى لإعلانه مساء الإثنين عن هذه الإجراءات، لقاعدته المحافظة بينما تشهد البلاد انتشار وباء كورونا المستجد، الذي أودى بحياة 43 ألف شخص في أميركا وحدها، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وقال ترامب خلال مؤتمره الصحفي اليومي في البيت الأبيض، أمس إن «وقف الهجرة موقتا سيضع الأميركيين العاطلين عن العمل في الخط الأمامي للوظائف»، حين يعاد فتح الاقتصاد الأميركي، مضيفا: علينا إعطاء أولوية للعامل الأميركي.

وأضاف أن «هذا التعليق سيسري لمدة 60 يوما قابلة للتمديد أو للتغيير بناء على الظروف الاقتصادية في حينه».

وأكد الرئيس الأميركي أن هذا الإجراء «سيطبق فقط على الأفراد الذي يسعون للحصول على إقامة دائمة، بعبارة أخرى الذين يريدون تصاريح إقامة دائمة (غرين كارد)، ولا ينطبق على الذين يدخلون على أساس موقت».

وتابع: «سيكون من الظلم أن تحل محل الأميركيين يد عاملة قادمة من الخارج»، وذلك قبل ستة أشهر من إجراء الانتخابات الرئاسية في نوفمبر المقبل.

ويواجه أول اقتصاد في العالم أرقاما كان لا يمكن تصورها قبل أسابيع فقط. فقد بلغ عدد العاطلين عن العمل فيها 22 مليون شخص.

وتفيد أرقام رسمية بأن الحكومة الأميركية أصدرت 577 ألف بطاقة إقامة دائمة في السنة المالية 2019.

وبلغ عدد التأشيرات الموقتة 462 بطاقة، وهو تراجع كبير عن 617 ألفا منحت في 2016 خلال عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

وللحد من الانتشار فيروس كورونا المستجد، فرض ترامب، في يناير حظراً على السفر من الصين إلى الولايات المتّحدة، وفي منتصف مارس فرض قيوداً على السفر من غالبية الدول الأوروبية إلى الولايات المتّحدة.

المزيد من بوابة الوسط