رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يغادر المستشفى

غادر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الأحد، المستشفى في لندن، حيث كان يعالج منذ أسبوع جراء إصابته بفيروس «كورونا المستجد»، على ما أعلنت الحكومة البريطانية.

وذكرت الحكومة في بيان: «غادر رئيس الوزراء المستشفى وسيواصل تعافيه في تشيكرز»، مقر إقامته في شمال غرب لندن، مضيفةً أنه «لن يستأنف العمل على الفور بناء على توصيات فريقه الطبي».

ونُـقل جونسون (55 عامًا) إلى المستشفى، الأحد الماضي، وأُدخل الإثنين قسم العناية المركزة وخرج منه الخميس. ومذاك كان جونسون يتعافى في المستشفى ويشاهد أفلامًا ويقرأ بحسب الصحافة البريطانية. وأرسلت له خطيبته الحامل كاري سيموندز (32 عامًا) نسخة عن صورة صوتية للجنين لرفع معنوياته.

وأدلى جونسون، صباح الأحد، بأول إعلان رسمي له منذ دخوله المستشفى. وقال: «لن أشكر أبدًا كفاية العاملين في نظام الرعاية الصحية في بريطانيا. لقد أنقذوا حياتي».

وأضاف «داونينغ ستريت» في البيان أن «رئيس الوزراء يود أن يشكر كل العاملين في مستشفى ساينت توماس (حيث عولج) للعناية الممتازة التي تلقاها»، موضحًا أنه «يقف إلى جانب كل الذين أُصيبوا بهذا الفيروس».

وفي 27 مارس تأكدت إصابة جونسون بوباء «كوفيد-19»، وهو إلى هذا اليوم رئيس الوزراء الوحيد لدولة عظمى يصاب بالفيروس الذي أودى بحياة 10 آلاف شخص في بريطانيا، التي تعد من الدول الأوروبية الأكثر تأثرًا بالوباء.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط