زلزال بقوة 6.5 درجة يضرب غرب الولايات المتحدة

صورة بيانية لزلزال بقوة 5.7 درجات ضرب منطقة حدودية بين تركيا وإيران، 29 مارس 2020 (فرانس برس)

ضرب زلزال بقوة 6.5 درجة منطقة نائية في ولاية آيداهو في غرب الولايات المتّحدة، من دون ورود أنباء عن وقوع ضحايا أو أضرار.

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية إنّ الزلزال وقع في منطقة جبلية حرجية بعيدة عن أي مدينة كبيرة، بينما أفاد سكّان بأنّهم شعروا بالهزّة الأرضية قرابة السادسة مساء الثلاثاء بالتوقيت المحلّي، وأنّها استمرّت لما بين 20 و30 ثانية، وفق وكالة «فرانس برس».

وبحسب وسائل إعلام محليّة فقد شعر بالهزّة السكان في ولاية آيداهو كما في ستّ ولايات مجاورة.

وحدّدت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية مركز الزلزال على عمق 10 كلم، وعلى بُعد حوالي 30 كلم من قرية ستانلي الصغيرة التي يبلغ عدد سكانها 68 نسمة فقط، وعلى بُعد 125 كلم من بويسي، عاصمة الولاية.

لا تقارير عن أضرار حتى الآن
وقالت دائرة الشرطة في مدينة بويسي في تغريدة على «تويتر» «نعم نحن أيضاً شعرنا به، ولا تقارير عن أضرار في الوقت الراهن». وأضافت «ظلّوا بأمان في بويسي، واتّصلوا بنا إن احتجتم إلينا».

بدوره، أكد  بول بودين رئيس مختبر العلوم الجيولوجية في جامعة واشنطن لقناة «إيه بي سي» التلفزيونية المحلية أن آخر زلزال قوي ضرب المنطقة يعود تاريخه إلى العام 1983.

فيما كتبت لورين ماكلين رئيسة بلدية بويسي في تغريدة على «تويتر» إنّ موظفي البلدية «يفحصون جميع المنشآت ويجرون فحوصات هيكلية في وسط المدينة وفي أحيائنا» للتحقّق ممّا إذا كانت أي منشأة قد تعرّضت لأضرار من جراء الزلزال.

المزيد من بوابة الوسط