فيروس «كورونا» يضع نتانياهو في الحجر الصحي

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (أرشيفية: الإنترنت)

بدأ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ومستشاروه، اليوم الإثنين، العمل من خلال الحجر الصحي خشية إصابتهم بفيروس «كورونا».

ووفق وكالة الأنباء الإيطالية «آكي»، قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي في بيان: «رغم عدم انتهاء التحقيق الوبائي بشأن إمكانية إصابته بفيروس كورونا، قرر رئيس الوزراء نتانياهو أنه ومستشاروه سيدخلون الحجر الصحي حتى انتهاء التحقيق».

وأضاف: «وفقًا لنتائج الفحوصات، وزارة الصحة ستحدد مع طبيبه الشخصي موعدًا لإنهاء الحجر الصحي»، في إشارة إلى تعليمات استمرار الحجر الصحي 14 يومًا.

إصابة أحد المقربين
وأعلن اليوم إصابة مستشار نتانياهو لشؤون المتدينين، ريفكا بالوخ، بفيروس «كورونا». وسبق لنتانياهو أن رفض الحجر الصحي قبل تراجعه عن قراره. وقال مكتب نتانياهو، في بيان صباح الإثنين، «تقوم الجهات المختصة في وزارة الصحة في هذه الأثناء بتحقيق وبائي حول موظف يعمل في محيط رئيس الوزراء نتانياهو، ثم سيتم تمرير تعليمات مفصلة بهذا الشأن».

وتابع «نتنياهو ومحيطه يتقيدون بتعليمات وزارة الصحة تقيدا كاملا وذلك بمرافقة طبيبه الشخصي، حيث يعقد رئيس الوزراء معظم لقاءاته من خلال مؤتمر فيديو من مقر إقامته الرسمي، وسيتصرف وفقا لتعليمات وزارة الصحة».

المزيد من بوابة الوسط