الكرملين: ترامب يغيب عن احتفالات «عيد النصر» في موسكو

لقطة من العرض العسكري بمناسبة «عيد النصر» في موسكو، 9 مايو 2019. (أ ف ب)

أعلن الكرملين، الثلاثاء، أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، سيغيب عن احتفالات موسكو لإحياء ذكرى مرور 75 عاما على انتصار السوفيات على ألمانيا النازية.

وقال دميتري بيسكوف، الناطق باسم الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، للصحفيين إن واشنطن أبلغت روسيا «عبر قنوات دبلوماسية» أن «ترامب لن يحضر (احتفالات عيد النصر) في التاسع من مايو».

وأضاف بيسكوف أنه لا يزال غير واضح من سيأتي ضمن الوفد الأميركي للاحتفالات الضخمة في روسيا. ونشرت وكالة «تاس» الروسية، الثلاثاء، مقتطفات من مقابلة طويلة مع بوتين تم تسجيلها في وقت سابق، واعتبر فيها أن أي قرار من القادة الغربيين بعدم حضور الذكرى سيكون «خطأ».

وقال بوتين: «بالنسبة لحلفائنا السابقين في التحالف المناهض لهتلر، سيكون التصرّف الصحيح هو القدوم إلينا، لجهة السياسة الداخلية وأخلاقيا». ودخلت موسكو خلال الأشهر الأخيرة في سجال مع عدة دول أوروبية بشأن حقبة الحرب العالمية الثانية.

وأثار بوتين غضبا واسعا بعدما أشار إلى أن بولندا وقوى غربية تعاونت مع هتلر، ما دفع الرئيس البولندي، أندريه دودا، للتخلي عن حضور مناسبة رفيعة المستوى بشأن المحرقة النازية أقيمت في القدس أواخر يناير.

وتناقضت تصريحاته مع الوقائع التي تتحدّث عن اتفاق مولوتوف-ريبنتروب مع ألمانيا النازية سنة 1939، الذي تضمّن بنودا سرية تقسّم بولندا ومهدّت الطريق لاجتياح هتلر. لكن بوتين شدد في المقابلة على وجهة نظره، وأشار إلى أن بريطانيا وفرنسا وبولندا «عملت مع هتلر» ووقعت وثائق مشتركة قبل اندلاع الحرب.