إردوغان يأمل التوصل لوقف إطلاق نار بسورية في محادثاته مع بوتين

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان. (أرشيفية: الإنترنت)

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، الأربعاء، إنه «يأمل في التوصل إلى وقف لإطلاق النار في منطقة إدلب السورية خلال اجتماعه المقرر الخميس مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين».

وفي تصريحات صحفية في أنقرة، قال إردوغان إنه يأمل خلال قمة الخميس في موسكو «التوصل إلى وقف لإطلاق النار في أقرب وقت ممكن في منطقة إدلب»، شمال غرب سورية، حيث تشن أنقرة هجمات ضد القوات السورية، وفقًا لوكالة «فرانس برس».  

منذ ديسمبر، تشن القوات السورية بدعم من موسكو هجومًا لاستعادة محافظة إدلب، آخر معقل لفصائل معارضة تدعمها تركيا، وتسبب القتال والقصف في كارثة إنسانية مع نزوح حوالي مليون شخص من مناطق القتال باتجاه الحدود التركية، حيث شنت تركيا هجومًا واسعاً على القوات السورية في إدلب بعد مقتل أكثر من 30 جنديًا تركيًا في 27 فبراير في قصف جوي نسبته إلى النظام السوري.

وقال إردوغان، السبت، إنه دعا روسيا إلى «الابتعاد» عن طريقه في سورية، خلال مكالمة هاتفية في اليوم السابق مع بوتين، وأدى التصعيد إلى انهيار اتفاق أبرمه الزعيمان في سوتشي في العام 2018 لإنهاء القتال في إدلب وإنشاء منطقة منزوعة السلاح فيها.

كما أدى إلى تبادل الاتهامات بين أنقرة وموسكو، الفاعلين الدوليين الرئيسيين في الصراع في سورية، حيث يحاولان التوصل إلى تسوية على الرغم من تباين مصالحهما، من أجل الحصول على مزيد من الدعم الغربي في الملف السوري، أعلنت تركيا الأسبوع الماضي فتح حدودها مع اليونان أمام المهاجرين للعبور إلى أوروبا.

المزيد من بوابة الوسط